وزير التعليم: طالب سرق واي فاي المدرسة وآخر صدمني برسالة

وزير التعليم يؤكد انخفاض نسبة الغش
وزير التعليم يؤكد انخفاض نسبة الغش الإلكتروني إلى 2% - أرشيف

قال طارق شوقي، وزير التعليم: “إن الامتحانات الإلكترونية قضت على التسريب، وقللت نسبة الغش بشكل كبير”.

وأضاف شوقي خلال حواره مع برنامج “من مصر” على قناة “سي بي سي”، أمس الأربعاء: “أن السنوات الماضية كانت تشهد نسبة تسريب وغش تصل إلى 90%، إلا أنها انخفضت إلى نحو 2% بعد تطبيق الامتحانات الإلكترونية”.

ولفت إلى أن هناك من يحاول عرقلة تطوير التعليم، معقبا: “فمثلا دخول الطالب بالموبايل وتصوير التابلت يؤكد وجود معلم متساهل معه، ونتخذ الإجراءات القانونية معهم”.

وزير التعليم

وذكر الوزير بعض الوقائع الغربية بقوله: “إن أحد الطلاب سرق واي فاي المدرسة، علشان محدش يمتحن”، كما أرسل آخر رسالة على تطبيق واتس آب، أصابته بالصدمة، إذ قال: “حضرتك مبسوط إن كلنا هنسقط.. هو أنت متوقع مننا أنا وأصحابي وإحنا طول النهار عالتليفون ومعندناش وقت نتثقف ونقرأ.. أنت فاكرنا إيه؟”.

وشدد وزير التعليم على أن الوزارة لن ترجع للخلف مرة أخرى، مؤكدا أنها عازمة على استكمال ما بدأته من تطوير.

وقال: “إن الدولة حسمت قرارها بألا تُخرج شهادة لطالب دون مهارة حقيقية حتى تعود قيمة الشهادة المصرية، متابعا: “مَن يريد درجات فقط سيكره تجربة تطوير التعليم، أما من يريد التعلم الحقيقي سيُعجب بالتجربة، ويستجيب لها”.

وأوضح وزير التعليم، أنه حينما دخل إحدى المدارس، سأل الطالبات الموجودات بالمدرسة عما فعلوه في الامتحان، فقالوا الجملة نفسها: “الامتحان من بره المنهج”، مشيرا إلى أن هذه الجملة عبارة عن “فزّاعة” يُرهبون بها الطالب وولى الأمر.

تسريب الامتحانات

وفي سياق الحديث عن الامتحانات الإلكترونية، جرى تداول جميع الامتحانات الإلكترونية هذا العام على صفحات الغش الإلكتروني، بعد فترات متفاوتة من انطلاقها، إذ جرى تسريب امتحان الكيمياء، أمس الأربعاء، بعد دقائق من بدء لجنة الامتحان.

وبالإضافة إلى تسريب امتحان الكيمياء، إذ جرى يوم الأحد الماضي تسريب امتحان الرياضيات، ويوم السبت جرى تسريب امتحانات الفيزياء والتاريخ الإلكترونية والورقية.

كما جرى تسريب امتحان الأحياء بعد دقائق من بدئه، وتداولت بعض صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وجروبات “الواتساب” صورا للامتحان، وطالبت بحله.

وتداولت صفحات الغش الإلكتروني امتحان مادة الفلسفة، وامتحان اللغة العربية، وامتحان اللغة الإنجليزية.

ويأتي تسريب الامتحانات في ظل عقد الامتحانات بنظام الكتاب المفتوح “الأوبن بوك”، الذي يعتمد بحسب الوزير على قياس الفهم والاستيعاب، عدا طلاب المنازل والخدمات، الذين لم يتسلّموا الكتاب المدرسي من الأساس.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.