وزارة الصحة تقرر إدراج مادة مسكنة في جدول المخدرات

وزارة الصحة تدرج مادة مسكنة على جدول المخدرات
وزارة الصحة تُدرج مادة الميبتازينول في جدول المخدرات - أرشيف

أصدرت وزارة الصحة والسكان قرارين بإلغاء لجنة المواد الخطرة وإدارج مادة مسكنة هي الميبتازينول (Meptazinol) في قوائم جدول المخدرات، بعد توصيات من لجان متخصصة.

وقررت وزيرة الصحة والسكان حظر المادة المكسنة، ونقلها، وتداولها، وتعاطيها، أو إدخالها إلى البلاد، وذلك اعتبارا من اليوم الخميس.

وزارة الصحة

ونشرت الجريدة الرسمية قرار وزارة الصحة رقم 900 لسنة 2019، بإضافة المستحـضرات التي تحتوي على مادة الميبتازينول Meptazinol وأملاحها ونظائرها وإستراتها وإيثراتها، إلى الجدول الأول الملحق بالقرار الوزاري رقم 172 لسنة 2011، بشأن المواد والمستحضرات الصيدلية المؤثرة على الحالة النفسية.

وزارة الصحة وزارة الصحة

ونُشر القرار رقم 894 لسنة 2019، وينص على إلغاء لجنة المواد الخطرة المنصوص عليها في البند “33” من القرار الوزاري رقم 377 لسنة 2015، وضم اختصاصاتها إلى اللجنة العليا للتفتيش الصادر بإعادة تشكيلها، القرار الوزاري رقم 650 لسنة 2019.

ومادة ميبتازينول Meptazinol عبارة عن مسكن ألم أفيوني، جرى تطويرها بواسطة وايث Wyeth، عام 1970، وتُوصف للألم المعتدل إلى الشديد، وتستخدم بشكل شائع في تسكين آلام الولادة.

وتتميز هذه المادة بتأثيرها السريع، كما أن مدة تأثيرها تعد قصيرة، مقارنة بالمواد الأفيونية الأخرى، مثل: المورفين، بنتازوسين، أو البوبرينورفين.

جدول المخدرات

وفي سياق الحديث عن إدارج مركبات دوائية في جدول المخدرات، أعلنت وزارة الصحة إضافة سبع مواد جديدة بمشتقاتها وأملاحها ونظائرها وأستراتها وإيثراتها، علاوة على أملاح النظائر إلى القسم الثاني من جدول الأول الملحق بقانون مكافحة المخدرات، الذي صدر برقم 182 لسنة 1960.

وفي أغسطس، أصدرت وزارة الصحة والسكان القرار رقم 475 لسنة 2019، بإضافة مادة البريجبالين وأملاكها ومستحضراتها ونظائرها إلى جدول المواد المخدرة إلى الفقرة “د” من الجدول رقم 3 الملحق، بقانون مكافحة المخدرات.

وتضمّن القرار إضافة مادة البريجبالين ومستحضراتها ونظائرها إلى الجدول الأول الملحق بقرار وزير الصحة والسكان رقم 173 لسنة 2011 بتنظيم تداول الأدوية المؤثرة على الحالة النفسية.

يُذكر أن مادة البريجبالين هي مادة مُكتشفة في الولايات المتحدة الأمريكية، وتُستخدم في علاج الصرع، وآلام التهاب الأعصاب الطرفية، والقلق، والصرع، وقد أثارت تلك المادة الكثير من الجدل داخل الولايات المتحدة الأمريكية من حيث تأثيراتها الجانبية وإمكانية إدمانها.

وفي أبريل 2019، نشرت جريدة “الوقائع المصرية” في عددها رقم 84، قرار وزارة الصحة والسكان رقم 177 لسنة 2019، بإضافة بعض المواد وأملاحها ونظائرها وأستراتها وإيثراتها وأملاح نظائرها وأستراتها ومستحضراتها، في القسم الثاني من الجدول رقم (1) الملحق بالقانون رقم 182 لسنة 1960، لقائمة المواد المخدرة.

والمواد التي أدرجتها الوزارة بقائمة المواد المخدرة هي: (5F-MDMB-PLCA، وADB-FUBINACA، وADBICA، و5-FLUORO ADBICA، و5-FLOURO APP-PICA (px1).

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.