وزارة البترول: توقيع 17 اتفاقية للتنقيب باستثمارات مليار دولار

وزارة البترول تعلن عن اتفاقيات للتنقيب
وزارة البترول تعلن عن عقد اتفاقيات للتنقيب في مصر باستثمارات أكثر من مليار دولار - أرشيف

قالت وزارة البترول: “إن عام 2019 شهد توقيع 8 اتفاقيات بترولية جديدة مع الشركات العالمية للبحث عن البترول والغاز، باستثمارات حدها الأدنى نحو 179 مليون دولار لحفر 34 بئرا”.

وأضافت وزارة البترول، في بيان لها اليوم: “أنه جرى الانتهاء من الموافقة على 17 اتفاقية بترولية من مجلس النواب خلال عام 2019، ويُجرى حاليا اتخاذ الإجراءات الخاصة بالتوقيع، بإجمالي استثمارات حدها الأدنى أكثر من مليار دولار، ومنح توقيع أكثر من 173 مليون دولار، وحفر 86 بئرا”.

وبحسب الوزارة، فقد نجح قطاع البترول في إحراز تقدم كبير لدفع عجلة الاستثمار في البحث عن البترول والغاز في مصر من أجل تنمية الثروات البترولية وتحقيق اكتشافات جديدة.

وزارة البترول

وأفادت وزارة البترول بأن عام 2019 جرى توقيع عدد من الاتفاقيات، منها:

  • 8 اتفاقيات بترولية جديدة مع الشركات العالمية، للبحث عن البترول والغاز، باستثمارات حدها الأدنى نحو 179 مليون دولار، لحفر 34 بئرا.
  • 20 عقد تنمية بالصحراء الغربية، بإجمالي منح تنمية 10.3 ملايين دولار.

ولفتت الوزارة إلى طرح المناقصة الخاصة بمشروع بوابة مصر الإلكترونية، لتسويق المناطق البترولية، والاستكشاف في نوفمبر 2018.

وأشارت إلى أنه جرى استلام العروض من الشركات المتقدمة في 10 فبراير الماضي، وإسناد المشروع إلى شركة شلمبرجير، ويُجرى حاليا إعداد العقد الخاص بالمشروع.

أول مزايدة عالمية

كانت وزارة البترول والثروة المعدنية قد أعلنت، أمس، نتیجة أول مزايدة عالمية للتنقيب عن البترول والغاز بالبحر الأحمر، التي طرحتها شركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول في مارس الماضي.

وجاءت نتيجة المزايدة التي أعلنت عنها وزارة البترول على النحو التالي:

  • فوز شركة شيفرون الأمریكیة بالقطاع رقم (1) بالمزايدة.
  • فوز شركة شل الهولندية بالقطاع رقم (3).
  • فوز تحالف شركتيْ شل ومبادلة الإماراتية بالقطاع رقم (4).

وأوضحت وزارة البترول أن تلك المساحات بإجمالي نحو 10 آلاف كیلو متر مربع، وبحجم استثمارات حدها الأدنى 326 ملیون دولار، ترتفع إلى عدة ملیارات دولار في مراحل التنمية في حالة تحقيق الاكتشافات.

وأوضح وزیر البترول أن فوز 3 من كبرى الشركات العالمية في مجال البترول يشكل مؤشرا إیجابیا ومهما على مناخ الاستثمار الجاذب في مصر.

وأشار إلى أن تلك الشركات تمتلك أحدث التقنيات العالمية والخبرات المتراكمة للعمل في المناطق البكر، مثل: البحر الأحمر، التي بها العديد من التحديات، مثل: عمق المياه، وضخامة حجم الاستثمارات اللازمة للبحث والاستكشاف.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.