الرياضة في 2019: خروج واستبعاد لمنتخبات وتصدر للناشئين

الرياضة في 2019 شهدت مفاجآت في مصر
الرياضة في 2019 شهدت مفاجآت في مصر بخروج المنتخبات وتصعيد الناشئن - مصر في يوم

شهد ملف الرياضة في 2019 أحداثا متنوعة، إذ تضمّن مفاجآت صادمة، أبرزها خروج مبكر لمنتخب كرة القدم من أمم إفريقيا، واستبعاد مصر من بطولة العالم لرفع الأثقال.

فيما شهد العام مناسبات سارّة، على رأسها تتويج المنتخب الأوليمبي لأول مرة ببطولة الأمم الإفريقية، والحصول على مراكز قارية وعالمية في ألعاب مختلفة.

وتستعرض السطور التالية أبرز المحطات التي شهدتها الرياضة في 2019.

الرياضة في 2019

أول الأحداث المؤثرة بملف الرياضة في 2019، كان في العاشر من يوليو الماضي، إذ فجّر منتخب مصر صاحب الأرض والجمهور مفاجأة من العيار الثقيل، بخروجه من دور الـ16 لبطولة كأس الأمم الإفريقية في واحدة من أكبر مفاجآت البطولة.

وسيطرت حالة من الحزن على جماهير الكرة في مصر، وجاءت ردود الفعل غاضبة في الشارع المصري، الذي كان يُمنّي النفس بالحصول على اللقب، وخاصة أن البطولة تقام على أرض مصر، التي تقدمت لتنظيم البطولة قبل انطلاقها ببضعة أشهر، بعد سحب حق التنظيم من الكاميرون، لعدم استعدادها بصورة جيدة.

وبعد الخروج “المذل” من البطولة، تقدم تسعة أعضاء من مجلس إدارة اتحاد الكرة باستقالتهم، قبل الإعلان عن حلّ مجلس الجبلاية رسميا.

وتقدم هاني أبو ريدة، رئيس اتحاد الكرة، باستقالته رسميا، وتبعه كل من سيف زاهر، وحازم إمام، وخالد لطيف، وعصام عبد الفتاح، وأحمد مجاهد، ودينا الرفاعي، ومحمد أبو الوفا، ثم أحمد شوبير، نائب رئيس المجلس، بينما لم يعلن كرم كردي ومجدي عبد الغني موقفهما النهائي من الاستقالة، حتى حُلّ المجلس.

وعن رأيه في خروج منتخب مصر من كأس الأمم، قال المدرب البرتغالي الشهير، جوزيه مورينيو: “إن تنظيم المنتخب المصري داخل الملعب كان سبب الخروج المفاجئ من الدور ثمن النهائي، إذ شهد تنظيما سيئا”.

ومن جهته، كشف عبد المنعم السيد، مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية، عن حجم الخسائر الاقتصادية لخروج المنتخب المصري من بطولة كأس الأمم الإفريقية مبكرا، بعد الخسارة أمام جنوب إفريقيا في ثمن النهائي.

وأشار “السيد” إلى أن الخسائر الاقتصادية لخروج المنتخب المبكر تقدر بـ376 مليون جنيه “22 مليون دولار تقريبا”.

وفي 17 من سبتمبر الماضي، قرر الاتحاد الدولي لرفع الأثقال استبعاد مصر من بطولة العالم لرفع الأثقال، وحرمان لاعبيها من المشاركة في البطولة المقررة بتايلاند.

وقعت العقوبة من لجنة الجزاءات، التي عينها المجلس التنفيذي بالاتحاد الدولي للعبة (IMFSP) بسبب تعاطي عدد من اللاعبين الناشئين للمنشطات عام 2016، إذ يُدرج الاتحاد الدولي الرباعين المصريين في جدول بطولة العالم، المقرر أن تبدأ الأربعاء 18 سبتمبر المقبل.

أزمة التصويت

وضمن أحداث الرياضة في 2019، تصدّر هاشتاج #محمد_صلاح الترند على تويتر، في 23 سبتمبر، بعد احتلاله المركز الرابع في قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعبي العالم “ذا بيست” لعام 2019.

كان ذلك بالتزامن مع أزمة التصويت له من قِبَل المسئولين في اتحاد الكرة المصري، والكشف عن عدم حصوله على صوت الصحفي المصري هاني دانيال.

أزمة التصويت لمحمد صلاح أعقبها قيامه بحذف عبارة “لاعب منتخب مصر” من على حسابه بتويتر، في حين استقبل ناشطون على تويتر الأمر بالتعاطف والدعم لصلاح، كما شنّ بعضهم هجوما على المسئولين باتحاد الكرة من خلال التغريدات.

ومن ناحية أخرى، كشف أسامة إسماعيل، المتحدث باسم اتحاد كرة القدم، عن أن كلا من أحمد المحمدي، كابتن المنتخب الوطني، وشوقي غريب، المدير الفني للمنتخب الأوليمبي، قد قاما بالتصويت عن مصر، وأن كليهما قد منحا #محمد_صلاح المرتبة الأولى في الاختيار.

وقرر اتحاد الكرة فتح تحقيقا لمعرفة ملابسات عدم الحصول على صوتي مدرب وقائد منتخب مصر في قائمة المدربين، وقادة المنتخبات، الذي أدى لعدم اعتماد صوت مصر لصلاح.

انجازات وتكريم رئاسي

وفي المقابل، تصدرت مصر الترتيب العام لجدول الميداليات في سبتمبر الماضي، ضمن دورة الألعاب الإفريقية 2019، التي أُقيمت بالمغرب، بعد إحراز الرياضيين المصريين 273 ميدالية، منها 102 ذهبية.

وضمن إنجازات الرياضة في 2019، كان تتويج محمد الشوربجي المصنف الثاني عالميا ونور الطيب المصنفة الخامسة عالميا بلقب بطولة جي بي مورجان الصين المفتوحة للإسكواش أولى بطولات الإسكواش لموسم 2020/2019 في الثامن من الشهر ذاته.

ويعد تتويج منتخب مصر لكرة اليد للناشئين تحت 19 عاما، بكأس العالم للناشئين، في نوفمبر الماضي، لأول مرة في التاريخ، بعد الفوز على منتخب ألمانيا في المباراة النهائية، أول وأبرز إنجازات الرياضة في 2019.

ونجح المنتخب الأوليمبي في تحقيق حلم الوصول والمشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، بعدما وصل للمباراة النهائية في كأس أمم إفريقيا، عقب الفوز في مباراة الدور قبل النهائي على جنوب إفريقيا، بثلاثية نظيفة.

وفي السابع من ديسمبر الماضي، كرّم الرئيس عبد الفتاح السيسي لاعبين ولاعبات ومدربين رياضيين، حققوا بطولات قارية وعالمية، بقصر الاتحادية.

وضمن الحاصلين على بطولات قارية وعالمية، كرم السيسي الفِرق الآتية:

  • المنتخب الأوليمبي لتتويجه بكأس الأمم الإفريقية، بقيادة المدرب شوقي غريب، للمرة الأولى في تاريخ مصر.
  • منتخب الكاراتيه بعد تصدره ترتيب الدول المشاركة في منافسات بطولة العالم، التي أُقيمت في تشيلي، برصيد 15 ميدالية متنوعة، خمس ذهبيات، وثلاث فضيات، وسبع برونزيات.
  • المنتخب البارالمبي ضمن المكرمين، بعد الحصول على بطولات قارية وعالمية، إذ حصل ببطولة العالم لرفع الأثقال، التي أُقيمت خلال الفترة من 10 إلى 21 يوليو 2019 بمدينة نور سلطان، بدولة كازاخستان، على كأس المركز الثالث للرجال، وكأس المركز الثالث للسيدات، والمركز الرابع بالترتيب العام من بين 77 دولة.
  • وحصل المنتخب على المركز الأول في التيم ميكس إيفنت، وهي مسابقة الأثقال الخاصة بالفرق الجماعية (رجال وسيدات).
  • منتخب الإسكواش، إذ حقق العديد من الألقاب، وفاز طارق مؤمن، لاعب الجزيرة، ببطولة العالم لفردي الإسكواش، للمرة الأولى في تاريخه، والرابعة على التوالي لمصر.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.