السيسي يقر تعديل المنحة الأمريكية: 4 ملايين دولار إضافية

السيسي يوافق على المنحة الأمريكية
السيسي يوافق على المنحة الأمريكية بإضافة 4 ملايين دولار - أرشيف

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، القرار رقم 512 لسنة 2019، بالموافقة على التعديل الرابع لاتفاقية المنحة الأمريكية لمصر.

وتضمن القرار الموافقة على التعديل الرابع لاتفاقية المنحة الأمريكية لمصر بشأن التعاون المصري الأمريكي للعلوم والتكنولوجيا، والموقّع في القاهرة، بتاريخ الرابع من أغسطس الماضي، وذلك مع التحفظ بشرط التصديق.

المنحة الأمريكية لمصر

ويهدف التعديل الرابع لاتفاقية المنحة الأمريكية لمصر إلى الآتي:

  • إتاحة مبلغ جديد للمشروع، هو 4 ملايين دولار أمريكي، كمساهمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.
  • الاستمرار في تحقيق أهداف المشروع، المتمثلة في تقوية القدرات العلمية والتكنولوجية لدى الجانبين المصري والأمريكي.
  • توسيع نطاق العلاقات بين المجتمعات العلمية والتكنولوجية في البلدين.
  • تعزيز التعاون العلمي والتكنولوجي للأغراض السلمية.

فيما تتضمن أهداف المشروع الذي تدعمه اتفاقية المنحة الأمريكية لمصر الآتي:

  • توفير الفرص لتبادل الأفكار والمعلومات والمهارات والتقنيات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.
  • دعم مشروعات البحوث والدراسات والاستقصاءات المشتركة، وورش العمل، والمؤتمرات، والندوات المشتركة بين الجانبين المصري والأمريكي.
  • إعادة هيكلة وتنفيذ وإدارة سياسات العلوم والتكنولوجيا.
  • استحداث أنظمة لنشر التكنولوجيا، وتوسيع نطاقها، مع توفير دور مناسب للقطاع الخاص.

وكان البرلمان قد وافق، خلال جلسته العامة في نوفمبر الماضي، برئاسة علي عبد العال، على تقرير اللجنة المشتركة من لجنة العلاقات الخارجية ومكتب لجنة الدفاع والأمن القومي، على قرار رئيس الجمهورية رقم 396 لسنة 2019 بشأن الموافقة على الخطابات المتبادلة بين حكومة جمهورية مصر العربية ومنظمة الأمن المتحدة.

تضمنت الخطابات وضعية المنسق المقيم، ومكتبه في مصر، وتقرير اللجنة المشتركة من لجنة التعليم والبحث العلمي، ومكتبيْ لجنتي العلاقات الخارجية والشئون الاقتصادية.

ووافق البرلمان على قرار رئيس الجمهورية رقم 512 لسنة 2019، بشأن الموافقة على التعديل الرابع لاتفاقية منحة المساعدة مصر وأمريكا، بشأن التعاون المصري الأمريكي للعلوم والتكنولوجيا.

توقيع اتفاق منحتين

وبخلاف المنحة الأمريكية لمصر بشأن العلوم والتكنولوجيا، ففي 15 سبتمبر الماضي، وقّعت مصر والولايات المتحدة الأمريكية، اتفاق منحتين في مجاليْ التعليم الأساسي والزراعة، بقيمة 16.5 مليون دولار، أي: ما يعادل 280 مليون جنيه مصري.

وقّع على الاتفاقيتيْن كل من سحر نصر، وزير الاستثمار والتعاون الدولي آنذاك، وشيري كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالقاهرة.

ونصّت الاتفاقية الأولى، وهي المرحلة الثالثة لاتفاقية التعليم الأساسي، على منحة قيمتها 13 مليون دولار لمصلحة وزارة التربية والتعليم.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.