انتحار شابين في المنوفية والغربية: 6 منذ بداية الأسبوع

انتحار شابين في المنوفية والغربية: 6 منذ بداية الأسبوع
انتحار شاب بإلقاء نفسه في مياه النيل من أعلى كوبري كفر الزيات- أرشيف

شهدت محافظتا المنوفية والغربية، اليوم الاثنين، انتحار شابين، إذ خنق الأول نفسه بحبل في سقف الحجرة، بينما ألقى الثاني نفسه في مياه النيل من أعلى كوبري كفر الزيات.

ففي منطقة المساكن بمدينة شبين الكوم بالمنوفية، انتحر شاب يبلغ من العمر 29 عاما، مستخدما حبلا ربطه في سقف الحجرة، وبعد إبلاغ الشرطة أوضح مصدر أمني، في تصريحات صحفية، أن الشاب مقيم بمنطقة المساكن، وكان يمر بحالة سيئة، إذ كان يسكن بمفرده منذ فترة طويلة داخل هذا المنزل الذي انتحر فيه.

انتحار شابين

وانتقلت قوة من مركز شرطة شبين الكوم بقيادة الرائد محمود الطباخ، رئيس المباحث، إلى مكان الواقعة، وحرر محضر بالحادثة، وجرى إخطار النيابة لمباشرة التحقيق.

بينما وقعت الحادثة الثانية من انتحار شابين اليوم في محافظة الغربية، إذ انتحر “محمود.أ” شاب في العقد الثالث من عمره، بإلقاء نفسه في مياه النيل من أعلى كوبري كفر الزيات الجديد بمحافظة الغربية.

وبحسب إخطار تلقاه اللواء محمود حمزة، مدير أمن الغربية من شرطة النجدة، أفاد بورود بلاغ بإلقاء شاب، مقيم بقرية الفرستق مركز بسيون، نفسه في مياه المجرى المائي من أعلى كوبري كفر الزيات الجديد، بعد نزوله من سيارته الملاكي ماركة “نيفيا” دون أي مقدمات، وحاول الأهالي انتشال الجثة بعدما فشلوا في إنقاذه.

تفاصيل جديدة

كما تواصل نيابة مركز أبوتشت بمحافظة قنا، تحقيقاتها في واقعة انتحار “مينا عماد تواضروس” 12 عاما، في الصف السادس الابتدائي، مساء أمس، بشنق نفسه بحبل داخل غرفة في الطابق الثالث بمنزل والده.

وقال جمال لبيب، عم المتوفي، عقب الواقعة مباشرة، إنه طلب من “مينا” نقل كمية من البضائع من سيارة جملة لتوزيع السلع خاصة بشركة غذائية، إلى محل بقالة، ولكنه تذمر ورفض وهرول إلى المنزل، وبعدها فوجئ بأهل البيت يبلغونه بانتحاره.

وكشفت تحريات المباحث، أن التلميذ شنق نفسه بحبل غسيل، قاصدا الانتحار لمروره بأزمة نفسية بسبب المعاملة السيئة التي كان يعامل بها داخل منزله، خاصة أثناء عمله في البقالة، في ظل غياب والده المسافر لدولة الكويت.

وبعد انتحار شابين اليوم وانتحار الطالب في قنا، يرتفع عدد حالات الانتحار إلى ست حالات منذ السبت الماضي، إذ شهدت محافظتا الغربية والإسكندرية، أمس الأحد، انتحار شابين، الأول “ا.ا.ح” 35 عاما، بعد تناوله حبة حفظ الغلال، بسبب أزمة نفسية مر بها، بينما انتحر الثاني شنقا بمنطقة سيدي بشر بالإسكندرية، لمروره بحالة نفسية سيئة بسبب شعوره بالوحدة، بعد انفصال والديه.

وشهدت محافظة أسيوط، الجمعة الماضية، انتحار طالبة جامعية، 20 عاما، وذلك عن طريق إلقاء نفسها من الطابق الخامس، لتسجل حالة الانتحار التاسعة خلال الأسبوع الماضي، بينما شهد الأسبوع قبل الماضي انتحار 16 شخصا.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.