مطار شرم الشيخ يستقبل أول رحلة بريطانية بعد 4 سنوات من الحظر

مطار شرم الشيخ يستقبل أول رحلة بريطانية بعد 4 سنوات من الحظر
أولى الرحلات الجوية البريطانية تصل مطار شرم الشيخ الدولي غدا- أرشيف

تصل أولى الرحلات القادمة من بريطانيا إلى مطار شرم الشيخ غدا الخميس، وذلك بعد توقف أربع سنوات بسبب حظر الحكومة البريطانية سفر رحلاتها إلى المدينة.

وبحسب مصادر ملاحية، تصل أولى الرحلات الجوية البريطانية مطار شرم الشيخ الدولي غدا على متنها 168 راكبا، وذلك بعد قرار الحكومة البريطانية برفع حظر السفر عن مدينة السلام.

مطار شرم الشيخ

وأوضحت المصادر أن إدارة المطار تستعد لاستقبال أول رحلة، والتي تصل الساعة 2 عصر الخميس من مدينة برمنجهام.

وأشارت المصادر إلى أن فريق العلاقات العامة بالمصرية للمطارات ينهي التجهيزات كافة لاستقبال الطائرة في احتفالية يحضرها عدد من المسئولين بالطيران المدني ومنظمي الرحلات البريطانية.

ووفقا للقرار، من المقرر أن يستمر التشغيل بواقع رحلة أسبوعيا حتى شهر مارس 2020، تزامنا مع الحركة السياحية المتزايدة التي تشهدها مدينة شرم الشيخ خلال الموسم الشتوي الجاري.

وكانت الحكومة البريطانية، قد أعلنت خلال شهر أكتوبر الماضي، رفع القيود المفروضة على الرحلات الجوية من وإلى شرم الشيخ بعد حظر استمر 4 سنوات.

ومن جهتها، رحبت رانيا المشاط، وزيرة السياحة بالقرار، وعزت القرار إلى الجهود المصرية والتعاون والتنسيق بين الحكومتين المصرية والبريطانية، بحسب قولها.

حظر الرحلات

وحظرت بريطانيا جميع الرحلات الجوية المباشرة إلى مطار شرم الشيخ السياحية في جنوب سيناء، منذ نوفمبر 2015.

وجاء ذلك بعد تحطم طائرة ركاب روسية فوق سيناء بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ عام 2015، ومقتل جميع ركابها البالغ عددهم 224 شخصا، وأعلن تنظيم الدولة مسئوليته عن تفجير الطائرة بزرع قنبلة بداخلها.

بينما قال ضابط الشرطة السابق، كريس فيليبس، الذي زار شرم الشيخ بعد سقوط الطائرة: “إنه على الرغم من التطوير في تأمين المطار، إلا أنه ما زال يجب توخي الحذر”.

وأضاف: “ستكون دائما شرم الشيخ أمنيا في أعلى مستوى من التهديد بالنسبة لشركات السياحة، كونها منتجعا بعيدا تحيطه الصحراء”.

وتابع: “أن القضية بحاجة إلى إعادة النظر من جانب الحكومة البريطانية، لأن هناك بالفعل رحلات إلى أماكن أخرى على نفس الدرجة من التهديد، كما أن الاقتصاد المصري بحاجة إلى السياحة”.

ووفقا لوزارة الخارجية، سافر حوالي 900 ألف بريطاني إلى مصر عام 2015، بينما انخفض العدد إلى 231 ألفا في 2016، وبعد تفجير الطائرة الروسية، اعترفت السلطات المصرية حينها بوجود خلل أمني في مطار شرم الشيخ، بحسب المعايير الأمنية الدولية.

وفي 2016، سمحت السلطات المصرية لفريق بريطاني من خبراء أمن الطيران بزيارة المطارات الكبرى في مصر وعمل تقييم أمني لها.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.