بعد إصابة 16 طالبا بالجدري المائي.. إجراءات وقائية في كفر الشيخ

بعد إصابة 16 طالبا بالجدري المائي.. إجراءات وقائية في كفر الشيخ
إعطاء الطلاب، حال إصابتهم بالجدري المائي 15 يوما إجازة- أرشيف

وجه إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفر الشيخ، بتكثيف جهود الطب الوقائي بمدارس المحافظة، خاصة مدارس فوه، للتأكد من خلوّها من الجدري المائي، بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم، وطبقا لتعليمات وزيرة الصحة والسكان.

جاء ذلك بعد ظهور 16 إصابة بمدرسة الجمهورية بفوه، الأمر الذي تطلّب تعقيم الفصول وأثاث المدرسة، وكذلك إعطاء الطلاب المصابين إجازة لحين تعافيهم وشفائهم.

الجدري المائي في كفر الشيخ

وأضاف المحافظ، في بيان رسمي: “أنه لم يصدر أي قرار بغلق مدرسة الجمهورية الابتدائية المشتركة في فوة، بشأن إصابة التلاميذ بالجدري المائي.

وأوضح طه أنه تواصل مع هالة زايد، وزير الصحة والسكان، حول هذا الموضوع، التي أوضحت أنه يُجرى إعطاء الطلاب، حال إصابتهم بالجدري المائي 15 يوما إجازة، طبقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، وليس غلق المدرسة.

وكانت بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، قد علقت أمس على ظهور إصابات بمرض الجدري المائي بين صفوف تلاميذ مدرسة الجمهورية الابتدائية في مدينة فوة بالمحافظة، وأنه جرى اتخاذ الإجراءات القانونية والوقائية اللازمة، حرصا على سلامة التلاميذ.

وأضافت في تصريحات صحفية: “أنه جرى منح جميع تلاميذ المدرسة إجازة، وإخطار الطب الوقائي بمديرية الصحة، لاتخاذ الإجراءات اللازمة، ومتابعة التلاميذ المصابين بالجدري المائي”.

فيما أعلن محافظ كفر الشيخ تلقيه إخطارا من وكيلة وزارة التربية والتعليم بالواقعة، وجرى التنسيق بين جميع الجهات المَعنية، لاتخاذ الإجراءات اللازمة، في إطار الحرص على سلامة وصحة التلاميذ والطلاب.

الالتهاب السحائي

وبخلاف إصابات الجدري المائي بكفر الشيخ، جرى تداول أخبار بشأن وفاة أكثر من طالب بالإسكندرية، بعد الإصابة بميكروب الالتهاب السحائي، وهو ما نفته وزارة الصحة.

وأعلنت وزارة الصحة، في بيان، 18 أكتوبر  الماضي، أنه جارٍ تطعيم سبعة ملايين طالب بمراحل التعليم المختلفة: أولى حضانة، أولى ابتدائي، أولى إعدادي، أولى ثانوي، ضد مرض الالتهاب السحائي مجانا.

وفي السياق، تقدمت إلهام المنشاوي، عضو لجنة الصحة في مجلس النواب، ببيان عاجل إلى علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، لتوجيهه إلى كل من مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وهالة زايد، وزير الصحة والسكان، بشأن أزمة الالتهاب السحائي في الإسكندرية.

وقالت المنشاوي، في طلبها: “ما حدث في الإسكندرية من تعتيم وإهمال وتقصير وسوء إدارة للأزمة في التعامل مع مشكلة ظهور حالات مرض الالتهاب السحائي بين طلاب بعض المدارس، ما أثار الذعر بين الطلاب وأولياء الأمور، بسبب إنكار القائمين على الصحة وجود مشكلة، ووجود المرض”.

وأضافت النائب: “كان على وزيرة الصحة بدلا من الإنكار وإثارة البلبلة بين المواطنين، التعامل مع الأزمة بشكل يحافظ على سلامة الطلاب، وبحرفية عالية، بدلا من ترك المواطنين فريسة الشائعات، وإثارة الخوف”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.