وقف استيراد الدواجن.. 3 قرارات للزراعة والمنتجين

وقف استيراد الدواجن.. 3 قرارات للزراعة والمنتجين
وقف استيراد الدواجن من الخارج بعد أيام من إعلان استمرار خسائر التجار- أرشيف

اتخذ الاتحاد العام المصري لمنتجي الدواجن، صباح اليوم الجمعة، عدة قرارات أبرزها وقف استيراد الدواجن من الخارج وكذلك جميع مشتقاتها.

وأوضح نبيل درويش، رئيس الاتحاد، في بيان اليوم، أنه في ظل التدني الموسمي الراهن في أسعار منتجات الدواجن بالسوق المصرية، وانخفاض الطاقة الشرائية عقب عيد الأضحى، عقد اجتماع بين الاتحاد ووزارة الزراعة ممثلة في منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والداجنة، والجهات المعنية بالوزارة لاتخاذ قرارات بهذا الشأن.

وقف استيراد الدواجن

وأضاف درويش، في بيان اليوم، أن الاجتماع انتهى إلى الآتي:

  • وقف استيراد الدواجن من الخارج ويشمل كل المنتجات الداجنة، من دواجن كاملة ومصنعات الدواجن، لتوجيه كامل طاقة السوق المحلية لاستهلاك المنتج المحلي بصورة حصرية.
  • توجيه جميع الوزارات والجهات بالدولة المصرية لتدبير احتياجاتها الكاملة من السوق المحلية، لدعم وتنمية صناعة الدواجن المصرية.
  • التواصل مع محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والقليوبية لتوفير 200 منفذ بيع للمنتجات الداجنة لتقليل الفجوة السعرية بين المنتج والمستهلك، وجرى الاتفاق على 200 منفذ كبداية، يتم التوسع فيها رأسيا وأفقيا وفقا للطلبات المقدمة من المنتجين.

وقال ثروت الزيني، نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن، في تصريحات صحفية، إنه جرى عقد اجتماع تحضيري، مساء الخميس، مع الجهات الرسمية لاستبيان شروط ومواصفات التوريد، وجارٍ نشر المواصفات ليتسنى لجميع منتجي الدواجن التعاقد مع المجازر وتوريد الكميات المطلوبة بعد التعاقد مع الجهات الطالبة.

وناشد الزيني أعضاء الاتحاد من منتجي الدواجن بضرورة التعاون لمواجهة هذه الأزمة وفقا لهذه الخطوط العامة التي انتهى إليها الاجتماع.

وأشار  إلى أن هذه القرارات وأهمها وقف استيراد الدواجن من الخارج، سيكون لها التأثير الإيجابي في تعافي أسعار الدواجن بنسبة 10% حيث يؤدي إلى زيادة الطلب على الدواجن، وتوجيه حصة الاستيراد من الإنتاج المحلي إلى زيادة الطلب على الدواجن الحية والمذبوحة.

انخفاض الأسعار

جاء قرار وقف استيراد الدواجن من الخارج بعد أيام من إعلان شعبة الدواجن باتحاد الغرف التجارية في القاهرة استمرار خسائر تجار الدواجن تزامنا مع انخفاض أسعارها، ليصل سعر الكيلو في المزرعة ما بين 15 و16 جنيها، وسعر كرتونة البيض 24 جنيها في المزرعة، لتباع للمستهلك بنحو 27 جنيها على الأكثر.

وقال عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن، في الثاني من سبتمبر الجاري: إن هناك أزمة كبيرة للمربين بسبب انخفاض أسعار الدواجن خلال الأسبوعين الماضيين، لأنها لم تصل لتكلفة العلف.

وأضاف السيد، في تصريحات صحفية، أن الإنتاج اليومي يبلغ مليونا ونصف المليون طائر، وخسارة الطائر بالنسبة للمربي تبلغ عشرة جنيهات، ما يعني أن خسائر المربيين بلغت خلال ثلاثة أسابيع ما يزيد على نصف مليار جنيه.

وكان رئيس شعبة الدواجن قد كشف، في 21 من أغسطس الماضي، أن أسعار الدواجن تشهد انخفاضا حادا، لتكون الأقل منذ ديسمبر 2016.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.