السيسي يوافق على قرض بـ350 مليون يورو لتطوير مترو الأنفاق

تطوير مترو الأتفاق
السيسي يوافق على قرض بـ350 مليون يورو لتطوير مترو الأنفاق - أرشيف

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، قرارا جمهوريا رقم 76 لسنة 2019، بالموافقة على اتفاق حكومي مع بنك الاستثمار الأوروبي بشأن تطوير وتجديد الخط الأول في مترو الأنفاق بالقاهرة، الذي يتيح البنك بمقتضاه قرضا لمصر، قيمته 350 مليون يورو، جاء ذلك في عدد الجريدة الرسمية الصادر صباح اليوم.

ويهدف مشروع تطوير وتجديد الخطر الأول لمترو أنفاق القاهرة، وفقا للمذكرة الإيضاحية، إلى تحسين خدمات مترو الأنفاق على المدى الطويل، وزيادة سعة النقل، فضلا عن تخفيف الاختناقات المرورية، وتعزيز النقل العام في القاهرة الكبري.

تطوير مترو الأنفاق

ووقّعت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، بتاريخ 18 ديسمبر 2018 في فيينا، اتفاقا حكوميا بين جمهورية مصر العربية وبنك الاستثمار الأوروبي بشأن تطوير وتجديد الخط الأول لمترو القاهرة.

وتتضمن الاتفاقية مادة وحيدة، هي: “تم الاتفاق بين جمهورية مصر العربية وبنك الاستثمار الأوروبي بشأن تطوير وتجديد الخط الأول لمترو االقاهرة، الذي يتيح البنك بمقضتاه قرضا لجمهورية مصر العربية، تبلغ قيمته 350 مليون يورو، والموقّع في فيينا بتاريخ 18 ديسمبر 2018، وذلك مع التحفظ بشرط التصديق”.

وبموجب الاتفاق، تعد وزارة النقل هي الجهة المستفيدة من المشروع، وستقوم الهيئة القومية للأنفاق بتنفيذه، وستتولى الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق مسئولية تشغيلة.

وهذا هو القرض الثاني من بنك الاستثمار الأوربي الذي يوافق عليه الرئيس خلال أسبوع.

قرض مصرف كتشنر

وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا جمهوريا بالموافقة على قرض تبلغ قيمته 213 مليونا و900 ألف يورو، مقدما من بنك الاستثمار الأوروبي بشأن مشروع مصرف كتشنر.

ووافق مجلس النواب على القرار في جلسته التي عقدت في 11 مارس الماضي.

ونشرت الجريدة الرسمية، الخميس الماضي 8 أغسطس، قرار الرئيس السيسي بالموافقة على اتفاق حكومي بين جمهورية مصر العربية وبنك الاستثمار الأوروبي بشأن مشروع “مصرف كتشنر”، والموقع في لوكسمبورج بتاريخ 16 أكتوبر 2018.

وذكرت اتفاقية القرض، أن المشروع المقرر بشأنه القرض يتمثل فيما يلي:

  • إزالة الملوثات من مصرف كتشنر في منقطة دلتا النيل في مصر من خلال الاستثمارات في جمع ومعالجة مياه الصرف الصحي المنزلية.
  • إدارة النفايات الصلبة، وإعادة تأهيل البنية التحتية للمصرف.

الدين الخارجي

كان وزير المالية، محمد معيط، كشف عن وصول حجم الدين الخارجي إلى 110 مليارات دولار.

فيما كشف التقرير المالي لقياس مؤشرات الأداء المالي، الصادر عن الخمسة أشهر الأولى من العام المالي الحالي، عن أن أعباء خدمة الدين الحكومي (أقساط القروض وفوائدها) سجلت 265.9 مليار جنيه.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.