الصحة تحذر من تداول عبوات مغشوشة لمستحضر “بوتكس”

الصحة تحذر من تداول عبوات مغشوشة لمستحضر "بوتكس"
البوتكس يستخدم بهدف منع ظهور التجاعيد في الوجه مع التقدم في السن- أرشيف

حذرت الإدارة المركزية لشئون الصيادلة، التابعة لوزارة الصحة والسكان من عبوات مغشوشة من مستحضر التجميل “بوتكس فيال” “Botox. Vial”.

وأمرت الإدارة المركزية للصيدلة بضبط وتحريز ما قد يوجد بالأسواق المحلية والوحدات الحكومية من عبوات مغشوشة، بعد اتخاذ جميع الإجراءات المخزنية بالوحدات الحكومية.

عبوات بوتكس مغشوشة

وأوضحت وزارة الصحة أن مستحضر بوتكس “Botox. Vial” يحمل تشغيله رقم “c 4122c3″، وأن العبوات الأصلية لهذا المستحضر من إنتاج شركة الليرجان.

وشددت الإدارة في منشور أصدرته اليوم الثلاثاء بمنع تداول المستحضر، وجرى تعميم الأمر في جميع المستشفيات العامة والخاصة، الواقعة في نطاق المحافظة، مع اتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضد المؤسسة الصيدلية في حالة عدم وجود فواتير شراء لهذه المستحضرات وضد الجهة الموردة في حالة وجود تلك الفواتير وإفادتها بما تم.

عبوات بوتكس مغشوشة

ويستخدم  البوتكس بهدف منع تقلص عضلات الميميكا (تعابير الوجه)، التي تسبب ظهور التجاعيد مع التقدم في السن، من أجل التقليل من علامات شيخوخة الجلد، ويجرى القيام بهذا الإجراء لأغراض جمالية غالبا لدى النساء اللاتي يرغبن بمظهر أكثر شبابا.

تحذيرات سابقة

وبخلاف التحذير من عبوات مغشوشة من مستحضر بوتكس، أطلقت وزارة الصحة والسكان، قبل عدة أيام تحذيرات من تداول عقارين لعلاج السرطان والأورام جرى غشهما في الأسواق المحلية، وهما: “بريجيتا 240 مليجراما”، ومستحضر “إفاستين”.

وطالبت الإدارة المركزية للصيدلة في منشور رقم 28 لسنة 2019، بضبط وتحريز ما يوجد بالسوق المحلية، والوحدات الحكومية للعبوات المغشوشة والمقلدة من المستحضر “بريجيتا 240 ملي جرام”، في التشغيلات أرقام “H022B03″، و”H0304B04″، ومستحضر “إفاستين” تشغيلة رقم “B7254B01”.

وكشفت إدارة الصيدلة عن أن الشركة صاحبة المستحضر أفادت بأن تلك التشغيلات قد جرى غشها بالسوق المصري، وبناء على تحليل من الهيئة القومية للبحوث الدوائية بعدم مطابقة تشغيلتيْن من المستحضرين محل الشكوى.

ووجهت إدارة الصيدلة بضرورة تجميد الأرصدة الموجودة لديهم من تلك التشغيلات، وارتجاع ما جرى بيعه للصيدليات لمخازن الشركة بجميع محافظات الجمهورية من التشغيلات سالفة الذكر، وإبلاغ إدارة الصيدلة بمديرية الشئون الصحية بالمحافظة بالأرصدة والمرتجعات.

وكانت وزارة الصحة قد حذرت من تداول أدوية ومستحضرات تجميل، بعضها يصيب بالعمى، وبعضها الآخر يسبب أمراضا خطيرة، ولعل أبرزها التحذير من استخدام تشغيلة مغشوشة من مستحضر “ليدوكايين” (مرهم) الذي يستخدم كمخدر موضعي.

وتشير الأرقام الرسمية إلى أن تجارة الأدوية المغشوشة تمثل نحو 10% من مبيعات الأدوية في مصر، التي بلغت سنة 2018 نحو 60 مليار جنيه، حيث تخطت النسبة العالمية التي تقدر بـ6%.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.