تفاصيل حركة المحليات: نقل 53 رئيس مدينة وتعيين 9 “سكرتير” عموم

حركة تنقلات
حركة تنقلات لـ 71 قيادة محلية بالمحافظات- أرشيف

اعتمد وزير التنمية المحلية، اليوم، حركة تنقلات قيادات الإدارة المحلية، التي شملت نقل وندب قيادات على مستوى المحافظات، شملت 53 رئيس مدينة و9 سكرتير عموم.

وقال الوزير في بيان له: “إن الوزارة تُجري تقييما ومتابعة لأداء كل القيادات المحلية من سكرتيري عموم وسكرتيري عموم مساعدين ورؤساء المدن والمراكز والأحياء بالمحافظات، لتصعيد المتميز منهم، ومحاسبة المقصرين، بما يساعد في دفع عجلة التنمية على أرض المحافطات، والحصول على رضاء المواطنين عن الخدمات المقدمة إليهم”.

وتضمنت الحركة تصعيد اللواء علاء مصطفى بدران، من سكرتير عام مساعد الجيزة إلى سكرتير عام الجيزة، ونقل اللواء محمد رأفت همام من سكرتير عام الجيزة إلى سكرتير عام محافظة دمياط، ونقل عواد أحمد علي، من سكرتير عام القليوبية إلى سكرتير عام الدقهلية.

ونُقِلَ أيمن عبد المنعم مختار من سكرتير المنوفية إلى سكرتير عام القليوبية، وتصعيد اللواء علاء رشاد حنفي من سكرتير عام مساعد الشرقية إلى سكرتير عام المنوفية، ونُقِلَ اللواء عصام الدين الليثي من سكرتير عام دمياط إلى سكرتير عام سوهاج.

حركة تنقلات رؤساء المدن

وشملت الحركة الجديدة تعيين تسعة سكرتيرات عام، مساعدين جُدد من رؤساء المراكز والمدن والأحياء المتميزين، وهم: جمال عبد الرشيد الحسيني من رئيس مدينة الجيزة إلى سكرتير عام مساعد دمياط، ومحمد فوزي عوض سلام من رئيس حي السويس إلى سكرتير عام مساعد الجيزة.

كما شملت أشرف محمد موافي، رئيس مدينة قويسنا إلى سكرتير عام مساعد الفيوم، ومحمد حنفي الصافي من رئيس مركز ومدينة الزقازيق إلى سكرتير عام مساعد الشرقية، وجمال محمد عبد الله مسعود، رئيس مدينة طامية بالفيوم إلى سكرتير عام مساعد الإسماعيلية.

ومحمد محمود أنيس من رئيس حي عابدين إلى سكرتير عام مساعد مطروح وياسر فاروق حفناوي من رئيس مركز ومدينة الخانكة إلى سكرتير عام مساعد كفر الشيخ وحسام حمودة أحمد، من رئيس مركز ومدينة نبروة، إلى سكرتير عام مساعد بني سويف، وطارق محمد إبراهيم الوراقي من رئيس حي شرق مدينة نصر إلى سكرتير عام مساعد سوهاج.

رؤساء المدن

وشملت حركة التنقلات نقل (53) رئيس مركز ومدينة وحي من مواقعهم إلى مواقع أخرى بالمحافظة نفسها ومحافظات أخرى، كما تضمنت الحركة نقل بعض القيادات إلى وظائف إدارية غير قيادية.

وأضاف الوزير: “أنه حرص في حركة التنقلات على أن تتضمن الدفع بعدد من القيادات الشابة من المتميزين في العمل المحلي التي تستطيع تنفيذ المهام المطلوبة خلال الفترة المقبلة من التجرد والتفاني في العمل، والتواجد بين المواطنين بالشارع بصورة مستمرة، وسرعة الاستماع لمشكلاتهم، والعمل على إيجاد الحلول لها”.

وقررت الوزارة أن تصدر حركات تنقلات قيادات الإدارة المحلية مرتين كل عام، مرة في شهر فبراير، والأخرى في شهر أغسطس من كل عام، لضمان تحقيق الاستقرار في منظومة القيادات، وإعطاء فرصة للقيادات للتقييم.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.