البورصة المصرية تخسر 41 مليار جنيه في يوليو.. تفاصيل

البورصة المصرية
البورصة المصرية تخسر 41 مليار جنيه في يوليو - أرشيف

مُنيت البورصة المصرية خلال تعاملات شهر يوليو الماضي، بخسائر بلغت نحو 41 مليار جنيه ليبلغ رأس المال السوقي لأسهم الشركات نحو 715.1 مليار جنيه، مقابل 756.1 مليار جنيه خلال الشهر السابق بنسبة انخفاض بلغت 5.4%.

وأظهر التقرير الشهري للبورصة، الصادر أمس الأربعاء، انخفاض أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية بشكل جماعي، وذلك على النحو التالي:

  •  تراجع مؤشر السوق الرئيسي “EGX30” بنسبة 5.02% ليسجل مستوى 13392.42 نقطة.
  •  انخفاض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “EGX70” بنحو 13.8% ليبلغ مستوى 520.28 نقطة.
  • تراجع مؤشر “EGX100” الأوسع نطاقا بنحو 12.57% ليبلغ مستوى 1347.02 نقطة.

البورصة المصرية

وأشار تقرير البورصة المصرية إلى ارتفاع قيم التداول خلال يوليو لتبلغ 46.3 مليار جنيه من خلال تداول 3.855 مليارات ورقة منفذة على 333 ألف عملية، مقارنة بإجمالي قيمة تداول بلغت 20.2 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 2.198 مليار ورقة منفذة على 283 ألف عملية خلال الشهر الماضي.

وأوضح التقرير أن الأسهم استحوذت على 30.97% من إجمالي قيم التداول داخل المقصورة فيما استحوذت السندات على نحو 69.03%.

ولفت إلى أن تعاملات المستثمرين المصريين استحوذت على 67.8% من إجمالي تعاملات السوق، بينما استحوذ المستثمرون الأجانب على 23.8% والعرب على 8.4% وذلك بعد استبعاد الصفقات.

ونوه التقرير بأن تعاملات المستثمرين الأجانب سجلت صافي شراء بقيمة 77.4 مليون جنيه، بينما سجل المستثمرون العرب صافي بيع بقيمة 703.1 ملايين جنيه وذلك بعد استبعاد الصفقات.

خسائر متكررة

فيما توقع محللون فنيون أن تتكرر خسائر البورصة على المدى المتوسط في دورة تصل إلى 3 أشهر، فى ظل وصول المؤشر الرئيسي للسوق “EGX30” إلى الحد الأدنى للحركة العرضية، عند مستوى 13360 نقطة.

وخسرت البورصة المصرية نحو 3.1 مليارات جنيه، من الرأسمال السوقي لأسهم الشركات، لدى إغلاق تعاملات أمس في ظل تراجع المؤشرات كافة والمستمر منذ عدة أشهر، لينهي التعاملات عند مستوى 716.9 مليار جنيه.

كما خسرت البورصة نحو 60.4 مليار جنيه، خلال الربع الثاني من العام الحالي، وتراجع رأس المال السوقي لأسهم الشركات بنسبة 7.4% إذ بلغ 756.1، مقابل 816.6 خلال الربع السابق له.

و قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة “أمان” لتداول الأوراق المالية: إن البورصة دخلت في دورة هابطة جديدة ستستمر خلال الربع الثالث من العام الحالي، عقب الكسر المحتمل لمستوى الـ 13360 نقطة.

وأضاف أن مؤشرات التحليل الفني تؤكد أن الفترة الراهنة ستكون سلبية للبورصة على مستوى تحركات المؤشرات، وأسعار الأسهم، متوقعا بدء التحركات الإيجابية فى الربع الأخير من العام الحالي.

وهو ما يتفق معه سامح غريب، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة الجذور لتداول الأوراق المالية، الذي يعتقد أن المؤشر الرئيسى للبورصة “EGX30” وصل إلى الحد الأدنى للحركة العرضية، عند مستوى 13360 نقطة.

وتوقع استمرار الموجة الهابطة إلى المدى المتوسط، والتى ستمتد إلى 3 أشهر تقريبا، معتبرا هبوط المؤشر لذلك المستوى جرس إنذار سلبىا للفترة المقبلة.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.