وزير النقل: موظف حصل على حكم تعويض بـ903 ملايين جنيه

كامل الوزير
كامل الوزير يكشف عن موظف حصل على حكم تعويض بقيمة 903 ملايين جنيه - أرشيفية

كشف كامل الوزير وزير النقل، عن حصول موظف بإحدى الهيئات في وزارة النقل، على حكم تعويض قيمته 903 ملايين جنيه، بعدما أقام دعوى قضائية، منتقدا لجوء بعض الموظفين إلى القضاء للحصول على تعويضات من هيئاتهم.

وقال الوزير في اجتماع لجنة النقل بالبرلمان، مساء أمس الأحد: “لست معتادا على ذلك، ومن غير المعقول أن يقيم أحد العاملين دعاوى على الهيئة التي يعمل فيها”.

وأضاف الوزير: “أن هناك خمسة آلاف و500 قضية، منها أحكام للعاملين في المترو بقيمة نصف مليار جنيه، بسبب العمل أيام السبت”، مشيرا إلى أن أحد نواب رئيس السكة الحديد حصل على حكم بتعويض قيمته 75 ألف جنيه من الهيئة مقابل عمله بعض أيام السبت.

خردة السكة الحديد

وتابع: “السكة الحديد فيها شغل كتير جدا، الخردة مثلا كانت تباع في أحسن سنة باثني عشر مليون جنيه، خردة قضبان عربيات نقل وغيرها، وناس تعمل حركات مش مضبوطة، 12 مليون في الكهن الثمينة”.

واستطرد: “إحنا قولنا الكلام دا مينفعش، وفي جلسة واحدة بيعت بـ340 مليون جنيه، وعايز أقولكم اطمنوا وادونا فرصة وهتشوفوا نتيجة مجهود كبير، وتوفير كبير في الفلوس، وتعظيم الموارد المتاحة”.

واختتم كامل الوزير: “هنعمل اللي يرضي ربنا ويرضيكم ويرضي شعبنا العظيم، أنا منكم من قرية في مركز المنصورة بمحافظة الدقهلية”.​

زيارة محطة مصر

وتوجه كامل الوزير إلى محطة مصر، مساء أمس، بصحبة المهندس أشرف رسلان، رئيس هيئة السكة الحديد، إذ تفقد شباك التذاكر، وتابع صرفها للمواطنين، وشدد على أهمية سير العمل بصورة منتظمة مع القضاء على الزحام.

وشدد الوزير، على ضرورة التصدي لظاهرة الركوب دون تذكرة، أو التهرب منها، كما تفقد مكان حادثة قطار المحطة على رصيف نمرة 6 الذي وقعت فيه الحادثة يوم 27 فبراير الماضي، مطالبا بالعمل على انتظام مواعيد جميع القطارات.

إيقاف 28 عاملا

وفي سياق آخر، أصدر كامل الوزير قرارا بإيقاف 28 عاملا في هيئة السكك الحديدية عن العمل، مع إيقاف راتبهم، وإحالتهم للنيابة العامة، بعد ثبوت تعاطيهم المواد المخدرة.

وكانت لجنة طبية مشتركة من المركز الطبي للسكك الحديدية ووزارة الصحة، قامت بعمل تحليل للمواد المخدرة لعدد من العاملين في المنطقة الجنوبية، للكشف الدوري على سائقي القطارات ومساعديهم وملاحظي البلوكات ومساعديهم وخفراء المزلقانات وعمال المناورة والمحولجية، إضافة إلى الكشف العشوائي المفاجئ.

وبحسب اللجنة، فإنه جرى اكتشاف 28 حالة إيجابية تتعاطى المواد المخدرة، فقرر الوزير إيقافهم عن العمل، ووقف رواتبهم، تمهيدا لفصلهم نهائيا.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.