تفاصيل لقاء السيسي وترامب في البيت الأبيض

تفاصيل لقاء السيسي وترامب في البيت الأبيض
السيسي يشكر ترامب لدعمه مصر في مختلف المجالات الثقافية والعسكرية والاقتصادية- أرشيف

توجه اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى البيت الأبيض بواشنطن، للقاء نظيره الأمريكي دونالد ترامب في الزيارة التي جاءت بدعوة من الرئيس الأمريكي.

الرئيسان المصري والأمريكي عقدا مؤتمرا صحفيا على هامش الزيارة التي تستغرق ثلاثة أيام، وتأتي في إطار مواصلة المشاورات الثنائية حول العديد من القضايا الإقليمية وتطوراتها.

وخلال اللقاء أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن شكره لنظيره الأمريكي ترامب، على دعمه مصر في جميع المجالات، وأوضح أن العلاقات مع أمريكا في أفضل حالاتها.

وأضاف السيسي أن الفضل في تحسن العلاقات يرجع إلى الرئيس الأمريكي ترامب، ودعمه مصر في مختلف المجالات الثقافية والعسكرية والاقتصادية، مشيرا إلى أنه أحدث نقلة نوعية في العلاقات بين مصر وأمريكا.

تصريحات ترامب

من ناحيته، قال الرئيس الأمريكي خلال اللقاء، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، يقوم بعمل عظيم منذ توليه الحكم في مصر.

وأشار ترامب إلى زيارة السيدة الأولى ميلانيا ترامب لمصر مؤخرا، حيث قال: إنها “زارت الأهرامات التي تعد إحدى العجائب السبع”، وأضاف: “السيدة الأولى انبهرت كثيرًا بما شاهدته، خاصة أن الكثير من دول العالم يريدون زيارة الأهرامات“.

وعقب انتهاء القمة بين الرئيسين، غادر السيسي البيت الأبيض عائدا إلى مقر إقامته.

وكان السيسي وصل إلى واشنطن أمس الاثنين، والتقى في اليوم الأول لزيارته وزير خارجية الولايات المتحدة مايك بومبيو، وذلك في مقر إقامة الرئيس في “بلير هاوس”.

لقاء بومبيو

وبحسب تصريحات السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، فإن اللقاء مع بومبيو شهد التباحث حول عدد من الملفات الإقليمية، لاسيما تطورات الأوضاع في ليبيا وسوريا واليمن.

وبين أن السيسي أكد في اللقاء، أنه لا سبيل لتسوية تلك الأزمات إلا من خلال الحلول السياسية، بما يحافظ على وحدة أراضي دولها وسلامة مؤسساتها الوطنية.

وأضاف راضي، أن الرئيس تناول خلال لقائه أمس مع كبير مستشاري الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر، تطورات القضية الفلسطينية وعملية السلام بمنطقة الشرق الأوسط، حيث أكد أن مصر ستظل داعمة لأي جهد مخلص يضمن التوصل لحل عادل ودائم للقضية الفلسطينية، استنادا إلى قرارات ومرجعيات الشرعية الدولية وحل الدولتين.

يذكر أن لقاء السيسي وترامب يأتي بعد فترة قصيرة من اعتراف ترامب أواخر الشهر الماضي بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية، الأمر الذي رفضته مصر عبر بيان للخارجية، ومن خلال كلمة السيسي في القمة العربية التي انعقدت في تونس.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.