السيسي يوجه 13 رسالة للشباب: خدوا فرصتكم ولو في حتة تانية

ملتقى الشباب في أسوان
الرئيس عبد الفتاح السيسي يتحدث للشباب في ملتقى أسوان - أرشيف

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي رسائل للشباب المصري والعربي والإفريقي خلال مشاركته في ملتقى الشباب، الذي يُعقد في مدينة أسوان خلال أيام السبت والأحد والاثنين.

ويشارك في الملتقى أكثر من 1500 شاب، لمناقشة قضايا وتحديات القارة السمراء والمنطقة العربية، كما افتتح الملتقى باحتفالية تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي بحضور رؤساء الوفود المشاركة والشباب المدعوين، بينما انطلقت الجلسات وورش العمل باليوم الثاني بجلسة افتتاحية بعنوان “منتدى شباب العالم: آفاق جديدة”.

وعلى مدار يومين تحدث فيهم الرئيس السيسي، كان للشباب النصيب الأكبر من كلمته، إذ وجه إليهم رسائل مباشرة، أكدت اهتمامه بهم، وضرورة توظيف عقولهم في الارتقاء بالوطن، وجاء ذلك من خلال أربع رسائل في افتتاح الملتقى أول من أمس السبت، وتسع رسائل في الجلسة الختامية أمس الأحد.

كلمة الافتتاحية

  • في مصر، وضعنا الشباب في مقدمة الفئات التي تحظى بالاهتمام.
  • الأمل معقود على عزيمة شبابنا في تجاوز التحديات المحطية بدولنا العربية والإفريقية.
  • منتدى شباب العالم انطلق من بنات أفكار شباب مصر، ليكون منصة حوار بين شباب العالم بكل تنوعهم واختلافهم.
  • الشباب سيكونون الرقم الفاعل في معادلة بناء المستقبل.

كلمة الختام

  • الشباب العربي والإفريقي صنع نموذجا يُحتذى به، ويمكن البناء عليه في الحوار البناء الجاد.
  • مشاعر الفخر تبوح مني وأنا أتابع هذه النخبة المتميزة من الشباب.
  • لا بد من إعطاء الفرص للشباب من أجل الانطلاق.
  • لو الشباب ملقاش الفرصة عندي، ياخدها في حتة تانية، لصالح الإنسانية.
  • على الدول المتبنية خبرات شباب مصر دفع جزء من الفوائد، مثل تخفيض سعر المنتجات.
  • انحيازي لشباب مصر وأحلامهم، كان في محله، ورهانا صائبا.
  • علينا جميعا أن ننحاز لأحلام الشباب، ونستثمر طاقتهم في بناء المستقبل.
  • أقول للشباب: لا تتخلوا عن أحلامكم.
  • رسالة خاتمة للشباب: من فضلكم حافظوا على بلادكم.

فعاليات الملتقى

ويضم الملتقى الذي انطلقت فعالياته، مساء السبت، العديد من الفعاليات الثقافية والترفيهية، إذ تُقام جولات سياحية للمشاركين في مدينة أسوان احتفالا بكونها عاصمة الشباب الإفريقي لعام 2019، فيما يتزين شعار الملتقى بألوان متعددة مستمدة من ثقافة وروح مدينة أسوان، المنطقة الحضارية التي طالما ظلت بوابة مصر على إفريقيا.

ورفعت وزارة الصحة حالة الاستعداد للدرجة القصوى بجميع مستشفيات محافظة أسوان تزامنا مع انطلاق المتلقى، وجرى الدفع بأربعين سيارة إسعاف مجهزة عناية مركزة، وثلاثة لنشات إسعاف للتأمين، كما جرى تزويد قاعة المؤتمرات بوحدة رعاية فائقة، فضلا عن عيادتين طبية مجهزة ومزودة بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية المتكاملة.

وأعلنت وزارة الداخلية حالة الاستنفار الأمني القصوى لتأمين فعاليات الملتقى، إلى جانب اتخاذ عدد من الإجراءات الأمنية المشددة، منها تشديد الإجراءات في جميع المواقع بأسوان والمناطق المؤدية لها، علاوة على امتداد إجراءات التأمين، لتشمل كل المواقع الشرطية.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.