أربع حالات انتحار في المحافظات لظروف مادية ونفسية

حوادث الانتحار
أربع حالات انتحار جديدة في المحافظات وقعت خلال يوم واحد - أرشيف

شهدت بعض محافظات مصر اليوم الأحد، العديد من حوادث الانتحار لأسباب تنوعت ما بين الضغوط المادية والأمراض النفسية.

تخلص شاب من حياته، وانتحر شنقا، بواسطة سلك كابل الإنترنت داخل مسكنه في منطقة بيجام بحي شبرا الخيمة، إثر إصابته بمرض نفسي.

وبحسب التحقيقات، فإن المنتحر يدعى “عبد الرحمن إ ن” 24 سنة، ومصابا بمرض نفسي، ومقيما بمنطقة بيجام بحي غرب شبرا الخيمة، وجرى نقل الجثة إلى المستشفى، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

انتحار طالب

كما أقدم طالب بالمرحلة الثانوية، اليوم الأحد، على الانتحار شنقا داخل منزله بإحدى قرى مركز الفشن جنوب بني سويف، لمروره بحالة نفسية سيئة، بعد أن تأخر والده في تلبية مطالبه المالية.

وتلقى العقيد هشام لطفي، مأمور مركز الفشن، إخطارا من الدكتور كريم جمال، نائب مدير مستشفى الفشن المركزي، بوصول جثة طالب ثانوي، يُدعى “مصطفي. م. س”، 18 سنة، ومقيم بدائرة المركز، إلى مستشفى الفشن المركزي.

وتبين وجود آثار شنق على رقبة المتوفى، كما تبين من تحريات المباحث أن الطالب كان يعاني ظروفا نفسية سيئة في الأيام الأخيرة، وأنه استغل انشغال أسرته في حفل زفاف بالقرية، وأقدم على ربط عنقه بطرف حبل، والطرف الآخر في السقف.

انتحار فتاة

كما استقبل مستشفى الواسطي المركزي، شمال بني سويف، جثة فتاة تقيم في إحدى القرى التابعة للمركز.

ووصلت “علياء ح.ع” 17 سنة جثة هامدة ، تقيم بعزبة أبو النور – مركز الواسطي، جثة هامدة بسبب الانتحار، وتحرر محضر بالواقعة وأحيل إلى النيابة لمباشرة التحقيق، وكلفت المباحث بالتحري عن الواقعة.

انتحار سائق

كما انتحر سائق بإحدى قرى مركز دسوق في كفر الشيخ، بشنق نفسه بواسطة سلك كهربائي داخل حجرة نومه، وجرى نقل الجثة لمشرحة مستشفى دسوق، وتولت النيابة العامة التحقيق.

وتلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من اللواء محمد عمار، مدير إدارة البحث الجنائي، بانتحار “ا.م .م .ا”، 45 عاما، سائق بإحدى قرى مركز دسوق، شنقا، بتعليق نفسه في حامل النجفة خاصته بغرفة نومه، وجرى نقل الجثة لمشرحة مستشفى دسوق، وتولت النيابة العامة التحقيق.

وكشفت التحريات المبدئية، التي أشرف عليها رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، أن المنتحر كان يمر بظروف نفسية صعبة، كما تبين أن زوجته “م.م.ا” عثرت عليه بهذا المنظر، واستغاثت بالجيران الذين أبلغوا الشرطة.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.