انقطاع مياه الشرب عن عدة مناطق بثلاث محافظات غدا

قطع مياه الشرب عن عدة مناطق بثلاث محافظات غدا
انقطاع مياه الشرب عن مناطق عديدة في محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية - أرشيف

أعلنت شركتا مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظتي القاهرة والقليوبية قطع المياه عن العديد من المناطق ابتداء من الغد لأعمال الصيانة والغسيل وتطهير شبكات المياه بالكلور.

وقالت شركة مياه الشرب بالقاهرة: إنه “سيُجرى قطع المياه عن العديد من مناطق مدينة حلوان، وهي: عزبة الوالدة، وعرب الوالدة بحلوان، والزلزال، وتعاونيات منشية عين حلون، وعين حلوان”.

وأوضحت أن ذلك اعتبارا من الساعة العاشرة صباح غد الاثنين، وحتى الساعة الثامنة من مساء اليوم نفسه، بسبب أعمال الطريق الدائري الأوسطي، الأمر الذي يستلزم معه تحويل مسار خط 1000 مليمتر المتعارض مع قواعد الكوبري، بجوار محطة شمال حلوان.

محطة الحوامدية

وأعلنت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة، قطع مياه الشرب عن: عرب الساحة – الجمهورية – سعد زغلول – سمير صادق – طريق 11 – جسر المنوات – منى الأمير، ومتفرعاتها.

وأوضحت الشركة أن قطع المياه سيكون خلال الفترة من الساعة التاسعة صباح غد الاثنين الساعة، وحتى الساعة التاسعة من صباح الثلاثاء، بسبب بتنفيذ أعمال ربط خط الطرد الرئيسي لمحطة مياه (الحوامدية المرشحة الجديدة) على الخط القائم المغذي لمناطق “غرب السكة الحديد بالحوامدية”.

أما شركة مياه الشرب بالقليوبية، فأعلنت قطع مياه الشرب عن مركز ومدينة القناطر الخيرية، لمدة ست ساعات، بسبب أعمال الغسيل والصيانة.

وأوضحت الشركة أن قطع المياه يبدأ من الساعة العاشرة مساء غد الاثنين، وحتى الساعة الرابعة صباح الثلاثاء، لأعمال غسيل وتطهير شبكات المياه بالكلور.

وأهابت شركتا مياه الشرب بالمواطنين، وأصحاب المخابز والمطاعم والمستشفيات والمصانع، بتأمين احتياجاتهم من المياه خلال تلك الفترة، مشيرا إلى تواجد سيارات توفر مياه صالحة للشرب بالمناطق المتأثرة.

مرحلة الفقر

من جهتها، أعلنت وزارة الزراعة، في 26 من فبراير الماضي، دخول مصر منطقة الفقر المائي بانخفاض نصيب الفرد إلى أقل من 600 متر مكعب من المياه، متوقعة انخفاضه إلى 400 متر مكعب بحلول 2050.

وقال عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، خلال كلمته في المؤتمر الدولي الثالث لتحلية المياه، الذي نظمه مركز بحوث الصحراء: إن “نصيب الفرد من المياه انخفض إلى أقل من 600 متر مكعب من المياه، وهو ما يعني أننا وصلنا بسلامة الله إلى منطقة الفقر المائي”.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.