لأول مرة.. مصر تستورد قمحا من صربيا

رسميا.. مصر تستورد قمح من صربيا
اعتماد المنشأ الصربي لتصدير القمح إلي مصر لأول مرة، ضمن خطة الحكومة لتنويع مصادر استيراد القمح - أرشيف

أعلنت وزارة الزراعة، اليوم الأربعاء، الموافقة بشكل رسمي على استيراد القمح من صربيا.

ومن جانبه، صرح عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أن الوزارة قررت اعتماد المنشأ الصربي لتصدير القمح إلي مصر لأول مرة، ضمن خطة الحكومة لتنويع مصادر استيراد القمح من مختلف دول العالم.

وأضاف أبو ستيت: أنه جرى الاتفاق أيضا مع الجانب الصربي على فتح أسواقهم أمام الصادرات المصرية من الموالح و البطاطس والعنب والبصل.

وكان وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، قد كلّف أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي، بالتوجه إلى صربيا على رأس وفد رفيع المستوى من الحجر الزراعي، للتفاوض على فتح السوق الصربي للصادرات الزراعية المصرية من الموالح والبطاطس، وكذلك تقييم القمح الصربي، وقياس مدى مطابقته للمواصفات القياسية المصرية.

استيراد القمح

وأشارت وزارة التموين والتجارة الداخلية، في تقرير لها، 12 من يناير الماضي، أن إجمالي الكمية المستوردة من القمح المخصص لإنتاج الخبز البلدي المدعم خلال العام 2018 وصلت إلى 6 ملايين طن.

فيما قال مصدر حكومي، في تصريحات صحفية: “إن حجم استهلاك القمح اللازم لإنتاج الخبز البلدي المدعم يصل إلى عشرة ملايين طن”.

وأشار المصدر إلى أنه وباعتبار أن مصر من أكبر المستوردين، فإن الوزارة تقوم بالاستيراد وفقا للمناقصات العالمية، والبورصات التي تحدد الأسعار ودرجة الجودة، لتصل إلى 15 منشأ مختلفا.

مناقصات عالمية

وفي التاسع من يناير الماضي، أعلنت الهيئة العامة للسلع التموينية، عن تعاقدها من خلال مناقصتين عالميتين، على شراء 415 ألف طن قمح روسي.

وأوضحت الهيئة أنه جرى التعاقد في المناقصة الأولى على شراء 120 ألف طن قمح روسي، كما جرى التعاقد في المناقصة الثانية على شراء 295 ألف طن قمح روسي.

وفي 30 من أغسطس 2018، استقبلت الموانئ المصرية أربع شحنات من القمح الروسي، لسد احتياجات السوق، حسب تقرير لأسواق فاينانشيال.

يأتي ذلك في ظل انخفاض المساحة المزروعة في مصر خلال عام 2018، التي نتج عنها انخفاض ملحوظ في إنتاج محاصيل إستراتيجية هامة، على رأسها القمح والأرز.

فطر الإرجوت

وعلى صعيد آخر، وافق مجلس الوزراء، في يونيو الماضي، على دخول شحنة قمح روسية، حجمها 63 ألف طن، رغم إصابتها بمستويات عالية من فطر الإرجوت السام، الذي يصيب الحبوب، نتيجة سوء تخزينها.

تأتي الموافقة رغم إعلان المتحدث باسم وزارة الزراعة المصرية، حامد عبد الدايم، في 31 من مايو الماضي، أن مصر رفضت شحنة قمح روسية حجمها 63 ألف طن، لاحتوائها على مستويات من فطر الإرجوت السام.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.